منتدى طلاب جامعة البعث

هنا تجد كل ماتريده عن جامعة البعث من نتائج ومحاضرات وقرارات بالاضافة الى الأقسام التعليمية والرياضية والاجتماعية والترفيهية المتنوعة كالدردشة
 
الرئيسيةغرفة الدردشةمكتبة الصوراليوميةس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 فساد في وزارة التربية في الجمهورية العربية السورية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
avsar



عدد المساهمات : 4
نقاط : 2207
ذكر

مُساهمةموضوع: فساد في وزارة التربية في الجمهورية العربية السورية   الثلاثاء 25 يناير 2011, 1:33 am


--------------------------------------------------------------------------------

فساد في وزارة التربية في الجمهورية العربية السورية
تدور أحداث هذه القصة حول شاب يدخل للمدرسة الثانوية فيقابل فيها فساد في
النظام وتسيب كبيرا فيقود ثورة مع طلاب مدرسته ويسقط كل مظاهر الفساد
والتسيب في الثانوية ولكن الفرحة لا تدوم فسيشكل المفسدون تكل وسينتقمون
منه وسيزجون به في مواجهة مع وزارة التربية التي هم جزء منها.
------------------------------
تقول القصة:
ابتدأت الدوام في ثانوية المتفوقين في محافظة القنيطرة كطالب من طلاب
الصف العاشر الثانوي ، وكنت قد درست في هذه الثانوية منذ الصف السابع
ولعلي اخترتها لأني كنت أراها من أفضل مدارس الجمهورية العربية السورية
، ولكن هذه الرؤية سرعان ما تبددت؛لأني وجدت التعليم الثانوي يختلف بشكل
مطلق عن التعليم الأساسي ، فالتعليم الثانوي يعتمد اعتمادا كبيرا على
الدروس الخصوصية في المنزل أما الدوام في المدرسة هو فقط لإثبات
الموجودية والمدرسة الثانوية هي معرض يُعرض فيه المدرس لكي يستأجره
الطالب كمدرس خصوصي ؛ وأنا عندما أقول أن الثانويات هي معرض للأساتذة
فأنا لا أقصد كل الأساتذة ولكن أقصد الأساتذة الذين فرطوا بالأمانة
التربوية مقابل ألاف الليرات السورية . أما ثانوية المتفوقين في محافظة
القنيطرة فقد كانت تتميز بأنها معرض يملكه مدير تربية القنيطرة يعرض فيه
أصدقائه ومعارفه من الأساتذة. ولم يتوقف أمر المدرسة عند هذا الحد فقد
كان أتباع مدير تربية القنيطرة في الثانوية عوضا عن إهمالهم لواجبه
التربوي في شرح الدروس وإعطاء الحصة الدرسية حقها فقد كانوا كثيري التغيب
عن الثانوية حتى أن أحدهم لم يحضر سوى 13 حصة من مقرر 38 حصة في الفصل
الثاني . وقد مضت سنتان والثانوية على حالها لا علم ولا معلومات ، وقد
أقبلت ورفاقي للسنة الأخيرة في الثانوية وهي التي سوف نجري على أثرها
امتحان الشهادة الثانوية العامة وهي مفتاح كل طالب نحو العلم الجامعي
والتحصيل العالي.عندها قررت أن أعلن عن ثورة ضد هذا الفساد الموجود في
الثانوية وبالفعل أعلنت عن ثورتي ورفعت كتابا لوزير التربية الذي استجاب
لمطالبنا فقطع جذور الفساد في الثانوية وأصبحت ثانويتنا ثانوية المتفوقين
بالفعل ولم يعد الطلاب بحاجة لمدرسين خصوصين : عندها شعرت بنشوة النصر و
لكن هذا النصر كان له تبعات هو مطالبة المدرسين الذين نقلوا من المدرسة و
إنقطع عنهم مصدر رزقهم الحرام بالثأر لما حل بهم وقد أرادوا الثأر من
قائد الثورة فلا قبل لهم على الثأر من كل طلاب الثانوية ، فعمدوا إلى
تهديدي بالقتل أكثر من مرة ، فقدمت لمدير المدرسة شكوى تتعلق بهذا
المضمون وأخبرني بأنه سوف يتصرف بشأنهم بشكل جدي وبالفعل توقفت تهديداتهم
لي وأكملت السنة إلى أن تقدمت لإنتحان الشهادة الثانوية العامة وصدرت
النتائج وكانت نتيجتي هي الرسوب لم أصدق ما رأيت ولكن هذه النتيجة التي
ظهرت لي ، عندها سارعت لوزارة التربية لكي أقدم لوزير التربية شكوى بشأن
ما حصل معي وبالفعل استجاب وزير التربية لمطالبي وحولني مباشرة لمعاونه
لشؤون التعليم الثانوي وبعد أيام معدودة قليلة أتى الجواب لي هو أن
أوراقك الإمتحانية سليمة و تستحق نصف درجة زيادة والنتيجة راسب عندها
انتابني شك بأن الأوراق قد بدلت فطلبت من معاون الوزير أن يسمح لي برؤية
أوراقي فوافق وقد كان شكي صحيحا فالأوراق مبدلة. عندها بدأ الغضب على
وجهي وسألت معاون الوزير ماذا يمكنني أن أفعل فقال لي : نحن في وزارة
التربية ليس بحوزتنا أي أوراق لك سوى هذه الأوراق وإن كنت تظن أن الأوراق
ليست بأوراقك فهذا شأنك وأريد أن أنصحك نصيحة لوجه الله وهي أن لا تتعب
نفسك في مواجهة وزارة التربية فلن يستطيع احد مساعدتك وإن انقلبت للمحاكم
فإن المحكمة سوف تأمر بفحص الخط وستكون النتيجة دائما ضدك لأن المحكمة هي
جزء من الدولة والدولة لن تضر نفسها.(هنا أسأل نفسي ما الذي دعا وزير
التربية إلى مساعدتي في رؤية أوراقي وما الذي دعا معاون الوزير إلى ذاك
القول )
وأعود لأسأل هل يمكن لطالب حقق النجاح مرتين في أولمبياد الكيمياء السوري
أن يرسب في مادة الكيمياء.
أو هل من الممكن لطالب درس في مدارس التربية 12 عاما بنتائج جيدة وممتازة
أن يحقق 2 من 30 في مادة العلوم .
وهنا أقول لنفسي :
هل سوف أستعيد حقوقي من المحكة ؟
أم أن ما قاله معون الوزير سوف يكون ؟!
وفي النهاية أتمنى أن يقرأ هذه القصة كل مسؤول في سوريا وكل عالم فيها
وكل أم وكل مربي وكل إنسان يحمل في داخله روحا، وأتمن من الجميع الدعم
والمساندة لكي أتمكن من إيصال القضية للمحكمة .
((محمد المهدي آوشار))كاتب القصة :
للدعم والمساعدة أو الاستفسار يرجى التواصل عبر البريد الإلكتروني
Mhd.aga@gmail.com
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
فساد في وزارة التربية في الجمهورية العربية السورية
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى طلاب جامعة البعث :: المنتديات العامة :: المنتدى العام-
انتقل الى: